هل أصبحت مشاركة النجوم العالميّون في الأفلام المصرية موضة بعد "حرب كرموز"؟!

هل أصبحت مشاركة النجوم العالميّون في الأفلام المصرية موضة بعد "حرب كرموز"؟!

شارك نجم الأكشن العالمي "اسكوت ادكينز" الشهير بإسم "بويكا" في الفيلم المصري "حرب كرموز" الذي تمّ طرحه في موسم عيد الفطر الفائت، أما اليوم فيتم تحضير فيلم مصري جديد بمشاركة أحد النجوم العالميّين، فهل أصبح ذلك الأمر موضة رائجة؟!

 

للتذكير، نافس فيلم "حرب كرموز" بقوّة وحقّق أعلى نسبة إيرادات سينمائية خلال الموسم الآنف ذكره وهو من بطولة أمير كرارة، محمود حميدة، غادة عبد الرازق، وأطلّ الممثل أحمد السقا بمثابة ضيف شرف، وكان منتج العمل أحمد السبكي إقترح مع مؤلّفه ومخرجه بيتر ميمي فكرة مشاركة الممثل العالمي جان كلود فان دام في هذا الفيلم الذي إرتكز على مشاهد الحركة والقتال العسكري لكن تمّ إستبعاد فان دام بعدها بسبب الأجر الباهظ الذي طالب به، وإستُبْدِل بالممثل "اسكوت ادكينز".

 

على غرار ذلك، أُعلِن خلال الساعات الأخيرة عن مشاركة النجم العالمي ستيفن سيجال في فيلم مصري جديد بعنوان "المحترف" بحسب ما كشف المنتج بلال صبري فى بيان صحفي، علماً أنّ الفيلم المذكور يقوم ببطولته كل من نضال الشافعي، جمانا مراد ومنة فضالي. وتدور أحداثه في إطار من الحركة والإثارة، وهو من تأليف حسام موسى، إخراج إبرام نشأت، وإنتاج بلال صبري وضياء صبري وأيمن كشك.

 

بعد تكرار تجربة "حرب كرموز" مع أحد الممثلين الأجانب، نطرح تساؤلاً ما إذا كانت مشاركة النجوم العالميّين في بعض الأفلام المصرية قد أصبحت موضة أم إنها ضرورة درامية سينمائية؟!