هؤلاء النجمات العربيّات دَرَسْن الحقوق وتَرَكنَ المحاماة من أجل الفن!

هؤلاء النجمات العربيّات دَرَسْن الحقوق وتَرَكنَ المحاماة من أجل الفن!

لا يعتمد الفن على الدراسة الأكاديمية فقط إنما في الأساس هو موهبة من ثمّ يتم صقل المهارات الفنية عبر الدراسة المتخصّصة، لذلك نرى عدداً كبيراً من النجوم تلقوّا دراستهم الجامعية في إختصاصات أدبيّة وعلميّة مختلفة تماماً عن الفن.

 

بما أنّ اللائحة تطول لتعداد أسماء كل هؤلاء النجوم، فسنحصر حديثنا هنا حول النجمات العربيات اللواتي إلتحقن بكلية الحقوق إلّا أنّهن قرّرن ترك المحاماة والإتجاه نحو الفن بين الغناء أو التمثيل.

 

بدايةً نشير إلى أنّ النجمة اللبنانية إليسا درست إختصاص العلوم السياسية في كلية الحقوق إلّا أنّها لم تعمل في هذا المجال بل إتجهت إلى الغناء وإحترفته مع أولى أغنياتها الخاصة بعنوان "بدّي دوب" عام 1999.

 

كما أنّ الفنانة الإستعراضية المتميّزة شريهان درست الحقوق إلى جانب عملها في الفن وتقديمها أهم أعمالها من أفلام، مسلسلات، مسرحيات وفوازير، ولقد إختارت مجال الحقوق تيمّناً بوالدها المحامي المصري أحمد عبد الفتاح الشلقاني.

 

أيضاً من النجمات التونسيات اللواتي تُحقِّقن شهرة واسعة في العالم العربي نذكر كل من هند صبري ودرّة اللّتان درستا الحقوق وإتجهتا بالفعل إلى المحاماة، فبالنسبة إلى هند وبعدما نالت شهادة الإجازة في الحقوق إستكملت دراساتها العليا وحازت على شهادة ماجستير في حقوق الملكيّة الفكريّة، مع العلم أنّها كانت تحترف التمثيل حينها إلّا أنّها لم تتوقّف عن متابعة تحصيلها العلمي. أما درّة فهي قد حازت على شهادة في إختصاصيْ الحقوق من ثمّ العلوم السياسية، وذلك قبل إتجاهها إلى التمثيل في مصر.

 

إضافة إلى ذلك، نذكر الفنانة المصرية روبي التي إلتحقت بكليّة الحقوق في مصر، أما بالنسبة للنجوم فقلائل منهم دَرَس الحقوق قبل الفن أمثال الممثل السوري قصي خولي الذي درس الحقوق داخل الجامعة العربية في بيروت لمدّة عاميْن فقط، ومن الفنانين اللبنانيين الشباب نذكر الفنان نادر الأتات الذي إلتحق بكلية الحقوق في الجامعة اللبنانية. ومن فنّاني الزمن الجميل الذين درسوا الحقوق نذكر الممثلة المصرية الراحلة زبيدة ثروت والممثل المصري القدير محمود ياسين.

 

بعد تعداد كل هذه الأسماء، سوف نرصد لاحقاً المؤهّلات العلمية لأهم نجوم العالم العربي...