بمناسبة عيد ميلاد عمرو دياب ومحمد منير، تعرّف على سر لَقَبَيْهما "الهضبة"و"الكينغ"!

9:40
11-10-2018
أميرة عباس
بمناسبة عيد ميلاد عمرو دياب ومحمد منير، تعرّف على سر لَقَبَيْهما "الهضبة"و"الكينغ"!

يُصادِف اليوم عيد ميلاد نجم نجوم مصر عمرو دياب، كما صادف بالأمس عيد الأسطورة المصرية محمد منير اللذان يحظيان بنجومية كبيرة في العالم العربي، وهما صديقان على الصعيد الشخصي، واليوم بدورنا سنسلِّط الضوء على سر لقبيْهما "الهضبة"و"الكينغ"!

 

نبدأ مع الفنان عمرو دياب المُلقّب بإسم "الهضبة"، يعود هذا اللقب إلى أحمد زغلول وهو مدير أعمال دياب لمدّة عشرين عاماً وإنفصلا عام 2014 حينما تولّت هدى الناظر مهمة إدارة أعمال دياب لكن الأخير عاد إلى زغلول منذ أسابيع معدودة ليتولّى ذات مهمّته السابقة، وزغلول هو الذي أطلق عليه لقب الهضبة، حين كان يغنّي له الفنان فيقول له "قول يا هضبة الغنا".

 

لكن هناك معلومات أخرى متضاربة في هذا الشأن تفيد أنّ هذا اللقب الذي يُطلق على الفنان عمرو دياب كان يُنادى به منذ الصغر قبل دخوله مجال الغناء حين كان دياب لاعباً متميزاً في كرة القدم حيث يتسم بالقوة البدنية والشراسة والعنف، وكان أشبه بالهضبة، مثلما يُلقّب الآن.

 

أما الفنان المصري محمد منير المُلقّب بإسم "الكينغ"، يعود لقبه لحينما شارك منير في مسرحية " الملك هو الملك "عام 1988، وتكرّر العرض مرتيْن بعدها سنة 1993و2006. وهي من بطولة صلاح السعدني، لطفي لبيب، حسين الشربيني، وتحكي المسرحية عن ملك ملّ من حياة الرفاهية فخلع لباسه الفخم، ونزل ليتجوّل بين العامة، فقابل تاجر أشهر إفلاسه وعيّنه ملكاً ليوم واحد فقط. كما أطلق منير ألبوماً لأغنيات هذه المسرحية بذات إسمها عام 1988، ومنذ ذاك الوقت أصبح لقب منير "الكينغ".