لهذا السبب الإنساني ارتدت يسرا بعض الثياب التراثية!

تحرص الممثلة يسرا على القيام ببعض النشاطات الإنسانية والإجتماعية إلى جانب أعمالها الفنية، ففي العام الماضي نصّبت الأمم المتحدة الممثلة يسرا كسفيرة لمحاربة مرض الإيدز ودعمت يسرا المصابين بهذا المرض.

أما اليوم فتحاول يسرا دعم أصحاب المشاريع الصغيرة ورفعت معنوياتهم من خلال زيارة أقامتها يسرا مع الممثلة رجاء الجداوي لمعرض "ديارنا" في شمال سيناء لتسويق الحرف اليدوية ومنتجات المشروعات الصغيرة في دورته التاسعة والخمسين حيث يشهد مشاركة كثيرة من الجمعيات الأهلية والأسر المنتجة في كل المحافظات في مصر.

ولم تكتفِ يسرا والجداوي بزيارة هذا المعرض فحسب إنما أيضاً ظهرتا ببعض الملابس التراثية وإلتقطت النجمة المصرية صور تذكارية ظهرت فيها بتعابير مليئة بالبهجة والتواضع، كما قامت يسرا بشراء بعض المنتجات من أجل دعم المشاركين في المعرض الذي تمّ تخصيص عائداته لأهالي قرية الروضة المفجوعة بعد الحادث الإرهابي الذي تعرضت له خلال الأيام الأخيرة.