خاص - مخرج "طاش ما طاش" يؤكّد لأغاني لأغاني: لن أكتفي بتغريم ناصر القصبي وهذه طلباتي!

خلال الساعات الأخيرة أثيرت بلبلة حول أزمة مسلسل طاش ما طاش بعد أن صدر حكماً قضائياً بحق بطليْ العمل  ناصر القصبي وعبد الله السدحان، ويقضي هذا الحكم بتغريمهما بمبلغ قدره مليون وثلاثمئة ألف ريال سعودي. وقد أتى الحكم القضائي لصالح مخرج المسلسل عامر الحمود الذي رفع دعوى بحق الممثليْن الآنف ذكرهما بسبب إتهامهما بإستغلال إسم "طاش ما طاش".

وللوقوف عند حيثيات هذه القضية ومعرفة الخبر اليقين، إتصل موقعنا بمخرج العمل عامر الحمود، فقال لأغاني أغاني: " إنّ الحكم القضائي أصبح ساري المفعول وقيد التنفيذ وعلى كل من ناصر القصبي وعبد الله السدحان أن يدفعا لي حقوقي مناصفة بين بعضهما البعض".

وإستكمل قائلاً:"حقي لن يتوقف عند الإستحقاقات المادية إنما هناك الحق المعنوي حيث وقّع القصبي و السدحان على تعهّد بعدم تقديم أي عمل آخر يتشابه مع مسلسل طاش ما طاش إن كان لناحية القصة الدرامية أو حتى التسمية، بمعنى أنهما تعهّدا ألّا يأتيا على تسمية أي عمل درامي بعنوان يتشابه مع طاش ما طاش".

وشرح لنا المخرج حيثيات القضية حيث كشف لنا أنّ هذه المشاكل القانونية بدأت منذ عرض الجزء الثالث من المسلسل علماً أنّ المسلسل يتألف من ثمانية عشر جزء. وإستفسرنا عن سبب هذا التأخير وسر إصدار الحكم راهناً، فإستطرد المخرج قائلاً لنا أنّه منذ سنوات أقدم على تقديم شكوى لوزارة الإعلام المتخصصة في مثل تلك القضايا في السعودية وتحديداً هي منوطة بلجنة قضائية ضمن الوزارة تسمى لجنة النظر في المخالفات الإعلامية وكانت هذه المماطلة البيروقراطية لدى وزارة الإعلام، وبعدها صدر قرار اللجنة وتحوّلت الدعوى إلى قضية في يد القضاء وبعد مداولات عديدة والإستئناف الذي قدّمه الطرف المدّعى عليه أي القصبي والسدحان، إستُصدِر الحكم حالياً بعد كل هذه المدة.

وأردف الحمود موضحاً أنه صاحب حق لأنّ مسلسل طاش ما طاش هو في الأساس فكرته وليس فقط مخرج العمل. وفي سؤالنا عما لو كان سيُقدّم جزءاً جديداً من المسلسل المذكور صرّح لنا الحمود بأنّه لا ينوي على ذلك – أقلّه في الفترة الراهنة- خاصة أنّ المشاهد لن يتعوّد على وجوه أبطال جُدد في العمل غير القصبي والسدحان.

ونفيد بالذكر، أنّ مسلسل طاش ما طاش هو من أهم المسلسلات السعودية من نوع الكوميديا السوداء الساخرة.