وائل كفوري في حفل جماهيري بحضور الآلاف ضمن مهرجان جرش للثقافة والفنون

"سنتين غبنا يا جرش والعين اشتاقت عليكي وعا ليالينا قدِرنا صبرنا عالبُعد سنتين و عالصبر اكتر ما بقا فينا... "، بهذه الكلمات عبّر ملك الرومانسية وائل كفوري عبر حسابه التويتري عن إشتياقه لمسرح مهرجان جرش حيث أحيا حفلاً إستثنائياً يوم الجمعة الفائت ضمن فعاليات مهرجان جرش للثقافة والفنون في الأردن بدورته الرابعة والثلاثون التي إفتتحها النجم الأردني عمر عبد اللات وذلك ليل الخميس الماضي على المسرح الجنوبي لمدينة جرش الأثرية بإدارة أيمن سماوي.

لم يكن حفله بالعادي إنّما يوصف بالحفل الجماهيري حيث حضره حوالي سبعة آلاف شخص، ولقد إستهلّه كفوري بأغنية وطنية بعنوان "جرش" أهداها للمدينة التي يحمل المهرجان اسمها، كما قدّم أغنية أخرى للمملكة الأردنية. وإستمر الحفل لمدة ساعتين دون أن يتوقّف خلالهما تفاعل الناس بشكل كبير مع ملك الرومانسية.

كما قدّم كفوري عدداً كبيراً من أغنياته القديمة والجديدة نذكر منها:" مين حبيبي أنا"، "يا هوا"، "لاد الحرام"، "بعترفلك"، "بحبك أنا كتير"، "صفحة وطويتا" إلخ...

مع الإشارة إلى أنّ فعاليات حفلات مهرجان جرش لدورته الحالية هذا العام إنطلقت منذ يوم الثامن عشر من شهر تموز/ يوليو الحالي وتستمر لغاية السابع والعشرين منه.