هل ستعود الكوميديا السوداء إلى الدراما السورية في أهم أعمالها عبر الشاشة الصغيرة؟

9:00
05-07-2018
أميرة عباس
هل ستعود الكوميديا السوداء إلى الدراما السورية في أهم أعمالها عبر الشاشة الصغيرة؟

هناك مسلسلات لها مكانة خاصة جداً لدى الجمهور العربي لأنّها محفورة في ذاكرته منذ سنوات عديدة وهذا ما ينطبق على مسلسليْ "مرايا" و"بقعة ضوء" وهما يندرجان في قائمة أعمال الكوميديا السوداء لأنهما ينقلان الواقع بطريقة إنتقادية ساخرة وتمّ عرضهما في عدة أجزاء على مدار سنوات طويلة، ومن المفترض تحضير أجزاء جديدة لهما كي يتم عرضهما في العام 2019.

 

لا شك في أنّ مسلسل "مرايا" لبطله الممثل السوري القدير ياسر العظمة حقّق نجاحاً منقطع النظير بين الأعمال الدرامية السورية حيث بدأ عرضه منذ عام 1982 ليعكس الواقع السياسي بطريقة الكوميديا السوداء وواكب كافة التغيّرات والتقلّبات السياسية والإجتماعية في المجتمع العربي عامة والسوري خاصة، وهذا النمط الدرامي ساعد في تقديم سبعة عشر جزءاً منه دون الوقوع في فخ التكرار أو المماطلة لأنّ كل جزء يختلف عن سابقه بإختلاف التطوّرات في المحيط الإجتماعي. ولقد أبدع بطل هذا المسلسل ياسر العظمة في تقديم شخصيات مختلفة تتلاءم مع كل حلقة من حلقات كافة تلك الأجزاء، وشاركه في العمل عدداً كبيراً من نجوم الدراما السورية مثل سلمى المصري، صباح الجزائري، فاديا خطاب، سوزان نجم الدين، وفاء موصللي، سليم كلاس، فارس الحلو وغيرهم إلى جانب وجوه شبابية أصبحوا نجوماً مثل قصي خولي، كاريس بشار، سلافة معمار، كذلك الأمر بالنسبة للفرصة التي أتاحها هذا المسلسل في دعم كتّاب كانوا في بداياتهم قبل أن يصبحوا معروفين، كما تناوب على إخراجه عدّة مخرجين أبرزهم المخرج القدير هشام شربتجي من ثمّ تمّ إكتشاف مخرجين جُدُد تولّوْا مهمة إخراج مسلسل مرايا وهم اليوم أصبحوا من أهم صنّاع ومخرجي الدراما العربية منهم: حاتم علي، سيف الدين سبيعي، سامر برقاوي، المثنى صبح ....

 

أما اليوم فتُشير المعلومات الصحفية إلى أنّه يتم التحضير للجزء الثامن عشر من مسلسل "مرايا" حيث سيبقى محافظاً على فكرته الرئيسية في محاكاة الواقع المعيشي مع مواكبته للعصر، ومن المفترض عرضه خلال الموسم الرمضاني لعام 2019. مع العلم أنّه خلال السنوات الأخيرة وقُبيْل تصوير إحدى أجزاء هذا العمل في الجزائر إنتشرت أخبار تفيد بأنّ الممثل ياسر العظمة قرّر تصوير الجزء الأخير من المسلسل تحت عنوان "الوداع الأخير" لكن على ما يبدو أنّها كانت مجرّد شائعات!

 

المسلسل السوري الثاني الذي من المُنتظر التحضير له من ذات نمط الكوميديا السوداء بأجزاء عديدة هو مسلسل "بقعة ضوء"، وللتنويه نشير إلى أنّه بالتأكيد لا مجال للمقارنة بين العمليْن خاصة أنّ بطل مسلسل مرايا الممثل ياسر العظمة يُعتبر حالة درامية فنية خاصة، بينما مسلسل "بقعة ضوء" لقد تعرّض للعديد من الإنتقادات خلال السنوات الأخيرة لأنه إفتقد إلى النصوص الدرامية الجيدة مقارنة بأجزائه السابقة، فهو بدأ عرضه منذ عام 2001 وقُدِّم منه ثلاث عشر جزء، آخرها عام 2017، وتفيد بعض المعلومات الصحفية منذ عدّة شهور إلى أنّ هناك إحتمالاً كبيراً لتحضير جزء جديد من "بقعة ضوء" من أجل عرضه عام 2019، وهو ضمّ في أجزائه السابقة عدداً من النجوم أمثال أيمن رضا، باسم ياخور، أحمد الأحمد، قصي خولي، أمل عرفة، كاريس بشار.... كما يُشارك نخبة من كتّاب الدراما في تأليفه منهم مازن طه، ممدوح حمادة، رافي وهبة وآخرين كما تولّى إخراجه عدّة مخرجين منهم الليث حجو وناجي طعمي.

 

لا شك في أنّ هذان المسلسلان هما من أهم أعمال الكوميديا السوداء عبر الشاشة الصغيرة لكن تقع مسؤولية كبيرة على صنّاع الدراما من أجل الحفاظ على مستوى كل من مسلسل "مرايا" و"بقعة ضوء" في أجزائهما الجديدة التي هي قيد التحضير حالياً.