هل إنتهى زمن الدراما التركية مع قرار MBC بوقف عرضها ؟!

هل إنتهى زمن الدراما التركية مع قرار MBC بوقف عرضها ؟!

تضج الصحافة العربية منذ يوم أمس بقرار محطة MBC بإيقاف كافة المسلسلات التركية المعروضة عبر شاشتها.

وكثيراً ما حُكي خلال السنوات المنصرمة عن موجة الدراما التركية التي إقتحمت الشاشة العربية مع دبلجتها باللهجة السورية، ولا شك في أنّ هذه الموجة بدأت تضمحل بشكل تدريجي بعد إن إنقسمت الآراء حولها بين مؤيّد ومعارض. أما اليوم على ما يبدو أنّ القيّمين في محطة MBC إتخذوا هذا القرار لإعتبارات سياسية من جهة ولدعم الدراما العربية من جهة أخرى.

وبحسب ما نشرت المصادر الإعلامية خلال الساعات الأخيرة إنّ الشاشة المذكورة إتخذت هذا القرار بإيقاف عرض المسلسلات التركية بشكل مفاجئ وإستبدالها بأخرى عربية دون تبيان الأسباب التي حالت إلى ذلك. وحاولنا الإستفسار عن الأمر من المتحدث الرسمي لقنوات MBC السيد مازن حايك لكن لم يُجيب على إتصالاتنا به.
وهنا نطرح العديد من الأسئلة حول ما إذا كان هذا القرار يعود لإعتبارات سياسية أم هناك أسباب أخرى، كما لا بد من التساؤل حول تأثير ذلك على نسبة المُشاهدة خاصة أنّ محطة MBCهي السبّاقة في عرض الدراما التركية لاسيّما منذ الإنتشار الواسع الذي حقّقه مسلسل Gümüş المعروف بمسلسل "مهنّد ونور" الذي عُرض منذ حوالي العشر سنوات. فهل تُجيب المحطة المذكورة على هذه التساؤلات المطروحة؟!