هؤلاء النجوم يُعانون من أمراض لا علاج لها وآخرون عانوا بصمت...!

8:00
03-07-2019
أميرة عباس
هؤلاء النجوم يُعانون من أمراض لا علاج لها وآخرون عانوا بصمت...!

خلال الآونة الأخيرة، تتصدّر عناوين الصحافة أخباراً حول مرض بعض مشاهير العالم العربي، فهناك نجوم يُعانون من أمراض راهناً وآخرين لا علاج لأمراضهم المزمنة ومنهم عانى المرض وشُفي منه بصمت بعيداً عن عيون الجماهير والصحافة.

ريهام سعيد

يتم تداول العديد من المعلومات التي تفيد بأنّ الإعلامية المصرية ريهام سعيد تعرضت إلى أزمة صحية خطيرة، بعدما أصيبت ببكتيريا خطيرة لتجري جراحة قبل أيام. وهي من أكثر الأخبار التي تضج بها الصحافة خلال الأيام الأخيرة.

عبد المجيد عبد الله

كان قد صرّح الفنان السعودي عبد المجيد عبد الله خلال الأسابيع المنصرمة في مقابلة إذاعيّة بأنّه يعاني من مشكلة مزمنة في الأذن الداخلية لكن لا علاج لمرضه، وتأثّرت حالته الصحية مع الوقت بالحفلات والتسجيل في الأستديوهات.

إليسا

بينما إختار فنانين آخرين أن يُحاربوا المرض بمفردهم بعيداً عن الأضواء، ولعل أبرز مثال على ذلك ملكة الإحساس إليسا التي حارَبت مرض سرطان الثدي حيث أعلَنت عن ذلك بعد شفائها منه، كما أعلنَت عن عدم إستطاعتها الإنجاب في حال تزوّجت بسبب العلاج الذي خضعت له وستلجأ إلى التبنّي. أيضاً خضعت خلال الشهر الفائت لعلاج يدها التي تضرّرت خلال مرحلة العلاج.

ميريام فارس

بدورها، النجمة اللبنانية ميريام فارس عانت من مرض دقيق بحسبما وصفته حينما نفت خبر إصابتها بالسرطان ولم تُعلِن عن أي تفاصيل حول مرضها، وهذا ما جعلها تغيب عن الساحة الفنية لمدّة حوالي الثمانية شهور قبل أن تعود إلى الساحة الفنية منذ موسم رأس السنة 2018-2019.

ماغي بو غصن

كما نذكر الممثلة اللبنانية ماغي بو غصن التي عانت من المرض عام 2018، ولقد أعلنت عن شفائها بعناية إلهية، وفي تفاصيل ذلك، تمتلك ماغي التشخيص الطبي لحالتها الصحية منذ ست سنوات، وقبل خضوعها للعملية الجراحية الدقيقة بوقت وجيز قرّر الطبيب عدم خضوعها للعملية نسبةً لتحسّن وضعها بشكل مفاجئ، وهذا ما إعتبرته ماغي نعمة من الله الذي إستجاب إلى دعواتها.

تامر حسني

أما على الساحة الفنية المصرية، تعرّض النجم المصري تامر حسني لإصابة مرضية في أوتاره الصوتية ألزمته الراحة التامة والصمت إلّا أنّه عاد وأعلن عن تحسّن حالته الصحية بعد أيام وجيزة فقط.

أحمد حلمي ومنى زكي

عانى كل فرد من هذا الثنائي من المرض دون الكشف عنه سوى بعد إتمام العلاج حيث أصيب حلمي بسرطان مثلما أصيبت منى بفيروس في الدم، فسافرا إلى أميركا لتلقّي العلاج، ثمّ إنتشرت أخبار صحفية حول مرضهما.

نجلاء فتحي

أما بالنسبة للفنانين الذين يُعانون من أمراض مزمنة فنذكر منهم، الممثلة القديرة المعتزلة نجلاء فتحي التي تصارع فيروسات غامضة تُخفّض من قوّة جهاز مناعتها، منها فيروسات الكبد ولكن أخطرها نوع نادر من الصدفية المستعصية، وهي أول مريض في العالم يخضع للعلاج بما يعرف بالحقن البيولوجي، بعدما انتشر المرض سريعاً ووصل للعظام، نتيجة لخلل جيني غير معروف حتى الآن.