نوستالجيا أغاني:"راجعين" مع عمرو دياب،أوّل كليب سينمائي وإحدى الكومبارس فيه أصبحت نجمة!

8:00
02-09-2018
أميرة عباس

في مثل هذا الشهر وتحديداً يوم الثالث عشر من شهر أيلول/ سبتمبر عام 1995، أطلق النجم المصري عمرو دياب ألبومه الثامن خلال مسيرته بعنوان "راجعين"، فكان الكليب الخاص بالأغنية التي تحمل إسم الألبوم له خصوصية فنيّة مميّزة تحت إدارة المخرج طارق العريان مع ظهور نجوم سينمائيين في هذا الكليب وإحدى الكومبارس فيه أصبحت ممثلة مشهورة، وهنا سنستذكر أهم التفاصيل حول هذا العمل الغنائي المُصوّر.

 

لا شكّ في أنّ الفنان عمرو دياب هو قيمة وقامة فنية وله بصمة خاصة في حقبة إمتدت منذ أواخر الثمانينات حتى التسعينات وصولاً ليومنا الحالي في الألفية الثالثة، وغالباً ما حاول دياب تقديم أعمالاً مميّزة للحفاظ على مستواه الفني وهذا ما جعل نجوميته تستمر منذ خمسة وثلاثين عاماً لغاية اليوم، من بين تلك الأعمال المميّزة التي قدّمها دياب نذكر كليب أغنية "راجعين" حيث إبتكر المخرج طارق العريان فكرة سينمائية لإعتمادها في هذا العمل المُصوّر.

 

خلال حقبة التسعينات كانت الكليبات الغنائية تعتمد على عارضات أزياء فاتنات وكان دياب من النجوم الذين ظهروا في هذا النوع من الكليبات إلّا أنّ المخرج طارق العريان إقترح تقديم قصة سينمائية في كليب أغنية "راجعين" ترتكز فكرتها على الإنتقال من زمن إلى آخر، لذلك نرى في أول مشهد من الكليب رجل عجوز يتذكّر في مخيّلته بعض الذكريات، ثمّ يظهر دياب في الكليب وهو يقود سيارة مبتَكرة وخارقة ليدخل قصر تُقام فيه سهرة خلال حقبة الخمسينات، فينتقل بنا الزمن إلى الوراء.

 

هذا الإنتقال من مرحلة زمنية إلى أخرى، جعل العريان يطلب تقديم مقطع غنائي إضافي للأغنية كي يكون بمثابة تمهيد لدخول دياب إلى القصر في مطلع الكليب، لذلك أُضيف المقطع الذي يقول "تعالى تعالى تعالى يا حبيب العمر تعالى..."، ليستكمل بعدها دياب الغناء مع مقطع "راجعين نعشق وندوب ونعيش مع بعض حياتنا..."، وهنا ننوّه أنّ أغنية "راجعين" في الأساس كانت تبدأ بمقطع "راجعين" لذلك صدر الألبوم الغنائي الكامل بنسخة مختلفة عن تلك التي نسمعها في كليب الأغنية المذكورة، علماً أنّ كلماتها من تأليف د.مدحت العدل وهي من ألحان رياض الهمشري أما لحن المقطع الإضافي "تعالى تعالى" فوضعه الملحّن أشرف محروس.

 

أيضاً إقترح العريان على دياب حينذاك تقديم هذه القصة بصورة سينمائية، فكان هذا الكليب هو أوّل كليب غنائي عربي على الطريقة السينمائية كفكرة وتقنياً كصورة وإخراج، ولإقناع المُشاهِد بأنّ الكليب المذكور هو بمثابة فيلم سينمائي قصير تعمّد العريان ظهور ممثلين حقيقيّين في الكليب هم في الأساس مغنّيين وموسيقيين رغم أنّ أغلب الجمهور العربي يعتقد أنهم ممثلين، لذلك نرى الفرقة الموسيقية في كليب "راجعين" مؤلّفة من الفنان عزت أبو عوف (وهو دخل الفن قبل التمثيل عبر تأسيسه مع أخواته فرقة 4M وإلتحق بهم الفنان محمد فؤاد ككومبارس)، الراحل حسين الإمام (وهو ملحّن وموزّع وكاتب أغنيات وسيناريو وممثل أيضاً، من أهم أغنيات أفلامه التي ألّفها أغنية كابوريا للراحل أحمد زكي)، الراحل طلعت زين الذي يُغنّي مقطع "تعالى" قبل الفنان عمرو دياب، وعاد طلعت ليُطلِق هذا المقطع كأغنية كاملة بصوته لاحقاً. إلى جانب ذلك، نفيد بالذكر أنّ الراحل علاء ولي الدين ظهر في هذا الكليب، كما شكّل كليب "راجعين" أوّل ظهور للممثلة المصرية غادة عادل لبضع ثواني بين الحضور في السهرة داخل القصر وكانت حينها كومبارس قبل أن تصبح ممثلة معروفة.

 

كل هذه العناصر حملت ميزة خاصة لكليب "راجعين" الذي نستذكره في الأسفل: