سلاف فواخرجي تعود إلى تصوير "خط ساخن" بعد خروجها من المستشفى

سلاف فواخرجي تعود إلى تصوير "خط ساخن" بعد خروجها من المستشفى

تعرضت الممثلة السورية سلاف فواخرجي لحادث خلال تصويرها إحدى مشاهِد المسلسل المصري "خط ساخن" دخلت على أثر ذلك إلى المستشفى لكنها في حالة صحية جيدة اليوم.

في التفاصيل، أُصيبت فواخرجي برضوض وكدمات نتيجة تنفيذ مشهد أصرّت على تصويره دون الإستعانة ببديل عنها (دوبلير)، وخلال هذا المشهد تلقي سلاف بنفسها من أعلى سيارة نقل، فوقعت أثناء التصوير وتم نقلها إلى المستشفى، وبعدما كان من المفروض أخذها قسطاً من الراحة لمدة ثلاثة أيام، قامت سلاف بقطع إجازتها المرضية للعودة إلى تصوير المشاهِد الأخيرة من هذا العمل.
هنا نعقّب أنّ أحد أبطال العمل وهو نضال الشافعي كان قد تعرّض لكسر في قدمه خلال العام الفائت أثناء التصوير أيضاً. أما قصته فتتمحور حول قضايا الإنتحار حيث تجسّد فيه سلاف دور موظفة تعمل في مركز متخصص بمساعدة الأفراد الذين يعانون من الإكتئاب في الوقت الذي يقدّم فيه الممثل حسين فهمي دور رجل مكتئب يحاول الإنتحار، وتدور الأحداث في إطار من الخلافات العائلية والإجتماعية لحين تموت إحدى الشخصيات في العمل فيتم البحث عن الحقيقة وراء حالة الوفاة ما إن كانت بِفِعْل القتل أم الإنتحار.

مع الإشارة إلى أنّ هذا المسلسل هو من بطولة القدير حسين فهمي وإلى جانبه فواخرجي، وهو من تأليف فوزية حسين، وإنتاج أحمد الجابري، وإخراج حسني صالح.