روتانا تجمع ماجد المهندس وأسماء لمنوّر في السعودية عبر حفل ساهر...

أحيا كل من "برنس الغناء" ماجد المهندس، و"أميرة الأندلس" أسماء لمنوّر حفل عشاء طربي بإمتياز حيث يُعَد الأول من نوعه على صعيد حفلات العوائل في الفنادق بالمملكة العربية السعودية، وهو من تنظيم، تعهّد وإشراف شركة روتانا للصوتيات والمرئيات.

إفتتحت أسماء هذا الحفل الذي يُعتبر الأول لها في المملكة وقالت على المسرح:"فخورة وسعيدة أن أكون أول مغربية أغني على أرض الرياض في حفل عام"، وربما لذلك شعرت بشيء من الرهبة، فأضافت تقول :"أعتقد أنكم شايفين الخوف ظاهر علي، لكني معتمدة على الله ثم عليكم في أن تبعدوا عني هذا الضغط النفسي، وكأني أول مرة أعمل حفلة، يا مايسترو مدحت خميس (قائد الفرقة الموسيقية للحفل) إلحقني". بعدها تألقت أسما غناء، فغردت "كل يوم أفتح عيوني"، وأتبعتها بالعديد من أغانيها، كما قدمت أغاني ألبومها الخليجي الأخير "أواسط النجوم" من إنتاج وتوزيع "روتانا".

قبل بدء الفقرة الثانية من الحفل مع البرنس ماجد المهندس، إلتقى في الكواليس الأستاذ سالم الهندي الرئيس التنفيذي لـ"روتانا للصوتيات والمرئيات"، مع أسماء وماجد، وأمام عدسات أهل الإعلام شكراه على حسن الإستقبال والتنظيم، وامتدح ماجد زميلته قائلاً:"شرف كبير لي أن ألتقي دائماً بأسماء لمنور حبيبة قلبي.. الصوت الملائكي"، التي بدورها طمأنته قائلة :"الجمهور أكثر من رائع.. وهو بإنتظارك".

ثمّ صعد المهندس على خشبة المسرح وقدّم لأول مرة "لايف" على المسرح أغنيته الجديدة "غيرك فلا"، وأطرب الحضور مغرّداً: تناديك، هدوء، عطشان، تحبك روحي، خالي مكانك، وغيرها ...

في ختام الحفل، صرّح أ.سالم الهندي إعلامياً:"بداية، نحمد الله أننا كنّا على قدر الثقة التي أولانا إياها معالي تركي آل الشيخ رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه، لإنجاح "حفلات السعودية في الشرقية" والتي انتهت مؤخراً، والآن من جديد نحمد الله دوماً وأبداً على نجاح حفلنا الأول في أحد فنادق المملكة، والذي أقيم بفندق "الفور سيزن" في الرياض ، ونشكر كل المطربين الذين يشاركون معنا في حفلات روتانا، وكذلك الفرق الموسيقية، وأهل الإعلام والسوشيال ميديا اللذين هم دوماً عوناً وسنداً لنا، ونعد الجمهور السعودي والعربي بحفلات أخرى قادمة، وبإذن الله سيكون لنا خلال الأسابيع القادمة موعداً مع حفلات جديدة في مدن المملكة، حيث ستشهد الرياض جلسات غنائية مميزة يعلن عنها في حينه ، نأمل من خلالها المحافظة على النجاح الذي عهدتموه من "روتانا" وطاقمها ، كي نظل عند حسن ظن الجمهور السعودي الراقي المحب للموسيقى والترفيه".