راغب علامة يُهدي التونسيّين أغنيته "الحب الكبير" وينتقد الجيل الفني الحديث من قرطاج

أحيا السوبر ستار راغب علامة حفلاً غنائياً ضمن فعاليات الدورة الخامسة والخمسين من مهرجان قرطاج الدولي يوم السبت الفائت.

وقَف علامة على مسرح قرطاج العريق أمام جمهوره التونسي، وطلب من الحضور الوقوف دقيقة صمت على روح فقيد تونس رئيس الجمهورية الراحل محمد الباجي القائد السبسي.

إمتد الحفل نحو ساعتيْن حيث غنّى راغب خلالها ربرتواراً منوّعاً بين أغنياته القديمة والجديدة منها: قلبي عاشقها، يا ريت، صدفة، اللي باعنا، تركني لحالي، أنا اسمي حبيبك، نسّيني الدنيا، إلخ... وأهدى راغب أغنيته بعنوان "الحب الكبير" لكل التونسيين الذين يتابعون حفله عبر مواقع التواصل الاجتماعي ولم يكن بقدرتهم الحضور بسبب نفاذ التذاكر.

كما أُقيم مؤتمراً صحافياً بعد الحفل تحدّث خلاله السوبر ستار عن علاقته المميّزة بتونس وشعبها منوّهاً إلى أنّه غنّى لأوّل مرّة بتونس سنة 1984. خلال المؤتمر أيضاً أشار إلى أنّه بدأ بتصوير برنامج The Voice وصرّح بأنّه تفاوض مع القيّمين على البرنامج حول العديد من التفاصيل، وأوضح بأنّه وافق على خوض هذه التجربة لأنّ البرنامج المذكور يبحث عن مواهب حقيقية، وفي سياق حديثه قارن بين جيل الفنانين القدامى والجدُد مشيراً إلى أنّ الجيل الصاعد من الفنانين غير صبور ومصاب بالغرور.

علماً أنّ بطاقات هذا الحفل كانت قد نفذت بعد ساعات من طرحها للبيع. مع الإشارة إلى أنّ مهرجان قرطاج الدولي إنطلق يوم الحادي عشر في شهر تموز/ يوليو المنصرم ويستمر لغاية العشرين من شهر آب/ أغسطس الحالي.