حسين الجسمي يُحيي حفلاً شبابياً للطلّاب بمناسبة اليوم الوطني للكويت

أحيا الفنان الإماراتي حسين الجسمي حفلاً شبابياً وطنياً بإمتياز في جامعة الشرق الأوسط الأميركية (AUM) بمناسبة اليوم الوطني لدولة الكويت، بحضور أكثر من 6 آلاف طالب وطالبة، لم يتوقفوا عن الغناء والتفاعل مع كل أغنية قدّمها الجسمي برفقة الفرقة الموسيقية بقيادة وليد فايد.

قدّم الجسمي خلال هذا الحفل مجموعة متنوّعة كبيرة من روائع أغنياته، على خشبة المسرح الذي أعدّ في الهواء الطلق في ملعب كرة القدم بالجامعة، مرحّباً بالجميع وشاكراً دعوتهم له للوقوف أمام هذا الجيل من أبناء المستقبل، واصفاً سهرته الغنائية بالسهرة الحماسية الممتعة التي حملت كل معاني الفرح والسعادة والوطنية، مؤكداً حرصه دائماً على الإهتمام بهذا الجيل من الطلاب والشباب عند إختيار وتقديم الأعمال الغنائية بجميع ألوانها الموسيقية.