بين الحب والإنتقام... أيّهما ستختار نور أمام جبل في الحلقات القادمة من الهيبة-الحصاد؟!

8:00
17-05-2019
أميرة عباس
بين الحب والإنتقام... أيّهما ستختار نور أمام جبل في الحلقات القادمة من الهيبة-الحصاد؟!

على ما يبدو أنّ الحلقات القادمة من مسلسل الهيبة-الحصاد ستشهد على تحوّل درامي في أحداثه بين البطليْن تيم حسن وسيرين عبد النور، وهذا العمل من تأليف وسيناريو وحوار باسم السلكا، إخراج سامر البرقاوي وإنتاج الصبّاح إخوان.

بعدما اكتشفت نور هوية جارها فادي وأدركت أنه هو نفسه جبل شيخ الجبل الهارب من العدالة، دخلت في حالة نفسية كئيبة إلا أنها استعادت قواها وقررت مواجهة الأمر بكل صلابة. وفي الحلقة الحادية عشر التي عُرضت أمس، حاول جبل لقاء نور والإتصال بها، وهي بدورها كانت تنتظره وسط حيرة ما إن كان إنتظارها له هو بدافع الشوق أم من أجل مواجهته وتوجيه اللوم له. إلى جانب ذلك، شهدت الحلقة على أحداث داخل الهيبة حيث إستغلت إحدى الأطراف المجهولة غياب جبل عن المنطقة وأحرقت مستودعه في ظل تواجده في بيروت. كما تخللت الحلقة أحداث فرعية أخرى تحمل في طياتها تمهيداً لتطوّرها الدرامي لاحقاً مثل المهر الذي طلبته والدة ريما من ابن السعيد مقابل زواجه من ابنتها حيث إشترطت عليه "حرق قلب ولاد الشامية" أي جبل وصخر ومنى ما قد يخلق طرف جديد بمثابة عدو لبطل العمل خاصة أنّ ابن السعيد يشعر بضغينة نحو آل شيخ الجبل فهو شقيق سمية طليقة جبل.

أما في الحلقة الثانية عشر التي ستُعرض الليلة وبحسب ما نستشف من إعلانها الترويجي، فنرى لقاءاً جمع بين منى ونور التي طلبت منها رؤية شقيقها جبل في الوقت الذي يتحضّر فيه الأخير للعودة مع عائلته إلى الهيبة، كما تتوجه نور إلى رجال الشرطة الذين يتولون مهمة القبض على جبل؛ وهنا تُطرح العديد من التوقعات ما إن كانت  تستعد نور لمساعدة جبل بعد قصة الحب التي ولدت بينهما أم أنها ستنتقم منه بالإتفاق مع رجال الشرطة !