بمناسبة عيد ميلادها، جورجينا رزق أيقونة الجمال التي إبتعدت عن الأضواء!

7:00
04-01-2018
أميرة عباس

صادف يوم أمس عيد ميلاد ملكة جمال الكون السابقة جورجينا رزق، وهي من مواليد عام 1953، وجمالها ورثته عن والدتها مجرية الأصل.

دخلت عالم الجمال والشهرة من منطلق كوْنها عارضة أزياء قبل أن تصبح أول إمرأة لبنانية وشرق أوْسطية تفوز بلقب ملكة جمال الكون. فهي قد حصلت على لقب ملكة جمال لبنان عام 1970 ومثّلت جورجينا رزق لبنان في مسابقة ملكة جمال الكون 1971 التي اُقيمت في مدرج ميامي بيتش بفلوريدا وفازت باللقب.
وبعد فوزها أصدرت السلطة اللبنانية طابعاً بريدياً يُظهر صورة جورجينا رزق بمناسبة حصولها على لقب ملكة جمال الكون. وهذا الفوز الساحق جعلها تثير ضجة كبيرة في الأوساط الشعبية، الفنية والإعلامية، وقيل أنّ الفنان الراحل فريد الأطرش وضع أغنية بإسمها "جورجينا جورجينا… حبيناكي حبّينا". ولكن الإذاعة اللبنانية رفضت إذاعتها حيث لم يكن مصرّحاً في الغناء بأسماء شخصيات عامة فغيّرها الأطرش لاحقاً إلى "حبينا حبينا.. حبيناكي حبينا."

من ثم إتجهت جورجينا الجميلة إلى التمثيل، فقدّمت ثلاثة أفلام حيث شاركت في دور البطولة عبر فيلم "غيتار الحب" أمام الأسطورة صباح والراحل عمر خورشيد، وفي عام 1975، قدّمت دور البطولة في فيلميْن، الأول مع الراحل محرّم فؤاد في فيلم "الملكة وأنا" والثاني مع الراحل رشدي أباظة في "باي باي يا حلوة".
إلى جانب ذلك، مثّلت رزق أيضاً في مسرحية "سنقف سنقف" مع الموسيقار روميو لحود، وفي مسلسل "أنت أنا" مع الراحل فهد بلان.

وفي العام 1990، تزوّجت ملكة جمال الكوْن السابقة من النجم العربي وليد توفيق وإعتزلت الأضواء وتفرّغت لعائلتها وأولادها. وما زالت جورجينا رزق أيقونة للجمال، وكلّما حضرت جورجينا مناسبة فنية وإجتماعية – رغم أنّ ذلك نادراً ما تفعله - إلا أنّها في كل مرة تسرق الأضواء وتتجه الأنظار حولها. وبمناسبة عيد ميلادها نقول للملكة "دُمتِ للجمال أيقونة وللعقول ثقافة وللمرأة العربية فخراً".
وفي الأسفل نعرض فيديو نادراً للحظة إنتخاب جورجينا رزق ملكة جمال الكون عام 1971: