بعد قرار محكمة الأمور المستعجلة،النيابة العامة الإستئنافية تدّعي على محمد وفارس إسكندر!

بعد قرار محكمة الأمور المستعجلة،النيابة العامة الإستئنافية تدّعي على محمد وفارس إسكندر!

ما زالت قضية الفنان اللبناني محمد إسكندر ونجله فارس إسكندر تأخذ حيّزاً من الأخبار الصحفية، وآخر مستجداتها تكمن بإدعاء النيابة العامة الإستئنافية في جبل لبنان على إسكندر كليْهما.

في تفاصيل ذلك، وبموجب المادتين 20 و22 من المرسوم الإشتراعي رقم 77/104، إدّعت النيابة العامة الإستئنافية في جبل لبنان على الفنان محمد إسكندر ونجله فارس ووسام كيّال بجرائم قدح وذم وتحقير. وعليه، لقد قرّرت النيابة إحالتهم الى محكمة الإستئناف الناظرة في دعاوى المطبوعات في بعبدا.

علماً أنّ هذه الأزمة بدأت بعدما رفع مصرف الإسكان في لبنان دعوى قدح وذم في حق إسكندر والمخرج المذكور بسبب إحتواء كليب أغنية من أين لك هذا؟" مشاهد إعتُبِر أنها ترمز إلى الفساد والرشاوى، وللتذكير، أصدرت المحكمة المختصة (محكمة الأمور المستعجلة بيروت) خلال الأسبوع الفائت قراراً بإلزام صنّاع العمل حذف عبارة "مصرف الإسكان" لكي يُسنح لهم عرضه عبر الشاشات الملتفزة خلال 24 ساعة من تاريخ صدور القرار، وفي حال التأخير عن تنفيذ هذا القرار فالمعنيّون ملزمون بدفع مبلغ خمسة ملايين ليرة لبنانية عن كل يوم تأخير.