بالصورة خاص-"جمالا ولو" موجة تكتسح الحفلات اللبنانية..والسبب!!

بالصورة خاص-"جمالا ولو" موجة تكتسح الحفلات اللبنانية..والسبب!!

هي ظاهرة بدأت تطفو وتتفشى..من المقاهي الى المطاعم، فالحفلات، وسهرات الزفاف وصولًا الى المهرجانات... ولا يزال امتددها يتشعّب أكثر فأكثر..هي أغنية "جمالا ولو"!

الأغنية ليست الأولى التي يُطلقها الشاب السوريّ الموهوب حازم الصدير، فقد غنّى قبلها: "انتِ الهنا"، "الأسطورة"، "الك حنيت"، "فقدتك" وغيرها..

ولم يكن في حسبان الصدير أن "جمالا ولو" ستنتشر بهذه السرعة القياسيّة، حاصدةً جماهريّةً كاسحة، وبات الشباب يُطالبون بها في السهرات، وهي من كلمات الشاعر فراس سعد الدين،  توزيع المايسترو رودي سليمان.

وقد يعود السبب الأساسيّ وراء انتشار هذه الأغنية وحفظها عن ظهر قلب من قبل الفئات العمريّة المختلفة، سهولة كلماتها وبساطة لحنها الذي يعلق في الذهن مجرّد سماعها لمرّة واحدة.

وبعد رصدنا للتعليقات التي دُوّنَت عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول الأغنية، "جمالا ولو" نالت قسطًا من الانتقادات اللاذعة، وفي الوقت عينه نالت جرعة من التعليقات المادحة لصوت حازم وأدائه.

وبدورنا أقمنا استفتاءًا حول الأغنية، وطرحنا سؤالًا عبر حساب "أغاني أغاني" الرسمي على انستغرام أتى فيه: "هل تريدون سماع أغنية "جمالا ولو" على اذاعة "أغاني أغاني"؟، واليكم النتائج وفقًا للتصويت :

من أصل 6.053 شخص

2.663 شخص صوّت بـ"كلا" اي ما يُعادل نسبة 44%

3.390 شخص صوّت بـ"نعم" اي ما يُعادل نسبة 56%.

ولأننا الاذاعة الوحيدة التي تنفرد بأخذ رأي مستمعيها على محمل الجدّ، سنبدأ ببثّ "جمالا ولو" عبر اذاعة "أغاني أغاني" بدءًا من اليوم طبقًا للنتائج التي استحصلنا عليها من تصويتكم.

IMG-20180822-WA0014.webp