"باب الحارة" يعود لموسم رمضان 2018 لكن بأسلوب مختلف!

"باب الحارة" يعود لموسم رمضان 2018 لكن بأسلوب مختلف!

بدأ عرض مسلسل "حريم الشاويش" مع حلول شهر رمضان المبارك بعدما روّجت الشركة المنتجة له (قبنض للإنتاج الدرامي) منذ شهر شباط/فبراير الماضي، وهو من بطولة زهير رمضان، جيني إسبر، أندريه سكاف، عبير صبري وغيرهم، تأليف هاني زينب وإخراج أسعد عيد.

 

ومع متابعتنا لهذا العمل، إسترجعت ذاكرتنا بعض الأحداث الدرامية التي شاهدناها في "باب الحارة" وتحديداً مشاكل نساء الحارة إلا أنّ تلك المشاكل أتت في مسلسل "حريم الشاويش" ضمن إطار كوميدي ساخر، وذلك رغم أنّ المسلسل يُسلّط الضوء على عدّة قضايا إجتماعية في البيئة الشامية خلال فترة سابقة من القرن المنصرم ومن هذه القضايا: حب المال والسيطرة على الآخرين من خلال النفوذ، عمل السخرية، الإختلاف الطبقي. وتتعدّد الشخصيات في هذا المسلسل ونذكر منها الممثل زهير رمضان الذي سيجسّد شخصية "الشاويش" التي تتغلغل فيها نفحات كوميدية ويتعرّض للظلم، فتظهر ضمن قالب مختلف عمّا نعرفه عن هذه الشخصية المُرعبة في ذهن الناس.

 

لكن تبقى قصص النساء هي البارزة في هذا العمل فيعكس صورة مشاكلهنّ وخططهنّ والحِيل التي يقمن بها مثلما كانت تسرد أحداث الشخصيات النسائية في مسلسل باب الحارة. وما لاحظناه أنّ الممثلين في هذا المسلسل يعتمدون على الكثير من الأداء المسرحي، وإليكم بعض المقتطفات المتنوّعة في العمل: