"الهيبة – العودة" المسلسل الذي ينتظره الجمهور... فما هي المفاجآت التي يتكتّم عنها؟!

7:00
27-04-2018
أميرة عباس
"الهيبة – العودة" المسلسل الذي ينتظره الجمهور... فما هي المفاجآت التي يتكتّم عنها؟!

يُعَدّ مسلسل "الهيبة" من المسلسلات الأكثر نجاحاً خلال الموسم الرمضاني لعام 2017، فكان الجمهور العربي وتحديداً اللبناني والسوري ينتظره حلقة بعد حلقة لمعرفة مستجداته إذ إمتاز بحبكة درامية عالية تجذب المُشاهِد، وهو من تأليف هوزان عكّو، إخراج سامر البرقاوي، إنتاج الصبّاح إخوان، بطولة تيم حسن، منى واصف، أويس مخللاتي، عبده شاهين، نادين نسيب نجيم في جزئه الأول. فما هي المفاجآت التي سيحملها في جزئه الثاني؟!


قبل الحديث عن ملامح الجزء الجديد، لا بد من الإشارة إلى أنّ هذا الجزء يضم عدداً كبيراً من النجوم الذين سيدخلون "عالم الهيبة وعائلة شيخ الجبل"، أبرزهم النجمة اللبنانية نيكول سابا، فاليري أبو شقرا، الممثل القدير عبد المجيد مجذوب، رفيق علي أحمد، وهذا العدد الجديد من الشخصيات المحوريّة يشير إلى الأحداث الهامة التي يحملها العمل ليبتعد عن فخ المماطلة الدرامية التي يقع فيها بعض الأعمال المتعدّدة الأجزاء.


لكن تبقى هذه الأحداث غامضة، ففي الوقت الذي تمّ تسريب عدة معلومات عن الأعمال الرمضانية المنتظرة إلا أنّ مسلسل الهيبة – العودة إستطاع الحفاظ على سريّة مستجدات أحداثه، وبدورنا سنسلّط الضوء على بعض الأحداث المُتوقّعة أو المُحتملة.


بداية لَمِن المؤكّد أنّ أحداث القصة تدور في ذات الزمان والمكان أي في الهيبة وتحديداً مع عائلة شيخ الجبل، وأولى الأسئلة المطروحة تقع على المبرّرات الدرامية التي سيأتي بها المؤلّف مع إختفاء بطلة الجزء الأول الممثلة نادين نسيب نجيم حيث تبيّن أنّ النجمة نيكول سابا ستظهر في دور مُستحدث وليست كبديلة عنها. فهل مثلاً ستأتي تلك المبرّرات بسفر البطلة السابقة مع إبنها ورجوعهما إلى كندا ما سيكون سبباً مقنعاً لإختفائها؟! 


السؤال الثاني الذي يطرح نفسه "كيف أُعيدت شخصية شاهين إلى الحياة ؟!" وشاهين يُجسّد دوره الممثل اللبناني عبده شاهين الذي حيّر المُشاهدين في مشهد وفاته، وذلك خلال المشهد الأخير من الجزء الأول، فالبعض إعتبر أنّه قُتِل والبعض الآخر رأى أنّه إنتحر، لكن في الحقيقة أنّ شاهين قُتل ولم ينتحر بدليل أنّ سلاحه لم يكن يحتوي على ذخيرة من الرصاص وهذا ما تبيّن لاحقاً، فهل سيُقنَع المُشاهد بأنّ شاهين تصاوب فقط وخضع للعلاج خاصة أنّ اللقطة الدرامية في مشهد إنتحاره لم يظهر فيها معالم وفاته بوضوح؟!


أيضاً نُشير إلى أنّ الأحداث الأخيرة من الجزء الأول شهدت على إصابة "صخر" أي الممثل أويس مخللاتي حيث فَقَد بصره إلّا أنّ الجزء الثاني سيُظهِر للمُشاهد شفاء صخر.


وتعقيباً عما شاهدناه في إحدى إعلانات المسلسل حين ظهرت فاليري أبو شقرا بدور العروس التي تتزوّج البطل "جبل شيخ الجبل" أي تيم حسن، يمكننا ربط ذلك مع ما شاهدناه في لقطات أخرى تُبيِّن محاولة قتل إحدى شخصيات العمل ومن المفترض أن يكون جبل الذي يُلاحقه الخطر والثأر منذ الجزء الأول، وهنا نضع إحتمالاً بأن تُصاب عروسه عوضاً عنه لتدخل بعدها النجمة نيكول سابا إلى حياته. ولا بد من لَفْت النظر إلى أنّ الصورة الأخيرة التي جمعت نيكول وتيم من كواليس العمل تُظهِر أنّ البطلة متواجدة في منزل عائلة شيخ الجبل ما يعني أنها ستدخل حياة هذه العائلة لتولد قصة حب بين البطليْن.


والمفاجأة الأخيرة التي سوف نسلّط الضوء عليها هي متعلّقة بالنجم السوري ناصيف زيتون الذي قدّم بصوته أغنية "مجبور" كتتر غنائي لمسلسل الهيبة (كلمات علي المولى، ألحان فضل سليمان وتوزيع جيمي حداد) وحقق نجاحاً إستثنائياً، وكان ناصيف قد صرّح بأنّ الجزء الثاني سيحمل مفاجأة متعلّقة به دون الكشف عن أي تفاصيل، لكن من المحتمل أن نراه في مشهد تمثيلي وهو يقدّم أغنية خاصة أو تتر العمل مثلما كنّا سبق وأشرنا خلال مطلع هذا الشهر. 


وفي الختام، نُشير إلى أنّ كل هذه الإحتمالات والمفاجآت سنكتشفها بعد منتصف الشهر القادم مع بدء عرض المسلسل الذي من المتوقّع أن يستكمل نجاحه مع "العودة" وسط هذا الكم من التحضيرات والمجهود الذي يبذله كافة صنّاع العمل.