المكتب الإعلامي لرانيا يوسف يُهدِّد..وقد أُعذِر من أنذر!

المكتب الإعلامي لرانيا يوسف يُهدِّد..وقد أُعذِر من أنذر!

نشرت الصفحة الخاصّة بحساب الفنانة رانيا يوسف بيانًا إعلاميًا أتى فيه :"يعلن المكتب الإعلامي للفنانة رانيا يوسف، انه سوف يتم مقاضاة أيّ موقع أو جريدة أو صفحة على مواقع التواصل الاجتماعي، تسيء لها بشكل مباشر أو غير مباشر من خلال نشر اي أخبار او صور للتشهير بها وفقًا لمواد ونصوص قانون العقوبات، ولن يتم التساهل مع أي شخص أو جهة تساعد بنشر أي مواد مسيئة وكاذبة، وسوف يتم محاسبته قانونيًا."

وذلك بعدم تعرّضت الفنانة لكمّ هائل من التعليقات السلبيّة والمُسيئة، بسبب اختيار ملابسها وفساتينها في الفترة الأخيرة.