الشائعات تُلاحِق شريهان مُجدّداً والمقرّبون منها يؤكّدون الخبر اليقين!

الشائعات تُلاحِق شريهان مُجدّداً والمقرّبون منها يؤكّدون الخبر اليقين!

لا يلبث أن تُطلَق شائعة وفاة تطال أحد النجوم لِنَجد شائعة أخرى يتعرّض لها نجم آخر إذ إنتشرت مؤخراً أخباراً صحفية تفيد بأنّ المرض الخبيث عاد للنجمة المصرية المحبوبة شريهان !

 

في الواقع أنّ كل ما يُنشَر ما هو سوى شائعات سخيفة تُطلقها مصادر مجهولة لغرض ما "في نفس يعقوب"، فالحقيقة أنّ شريهان بصحّة جيّدة إلّا أنّ تأجيلها للعمل المسرحي الذي تستعد له منذ فترة جعل هناك أرض خصبة لإطلاق هذه الشائعات، لكن بحسب مصادرنا إنّ شريهان لم تؤجّل عملها المنتظر بسبب المرض بل إنّها تحرص جيّداً على كافة تفاصيل مسرحيتها الجديدة ما يتطلّب وقتاً وجُهداً لأنّها تخشى من أمر العودة بمستوى أقل بالنسبة لها لكي تبقى عند حسن ظن الجمهور بعد النجومية الكبيرة التي حقّقتها في كافة أرجاء العالم العربي.

 

هذه الشائعات جعلت المقرّبون منها وعلى رأسهم المؤلّف د.مدحت العدل ينفون تلك الأخبار المتداولة، ويبقى السؤال الذي يطرح نفسه، مَن هو المُستفيد مِن هذه الشائعات المغرضة بحق نجومنا؟!