إنطلاق مهرجان "كان" مع المخرجة اللبنانية نادين لبكي إلى جانب هذه الأفلام العربية!

إنطلاق مهرجان "كان" مع المخرجة اللبنانية نادين لبكي إلى جانب هذه الأفلام العربية!

إنطلقت بالأمس فعاليات مهرجان "كان" السينمائي بدورته الواحدة والسبعين في فرنسا، وستستمر لغاية يوم التاسع عشر من شهر أيار/ مايو الجاري. ولهذا الحدث الفني وقعاً خاصاً في دورته الراهنة بالنسبة للسينما العربية عامة واللبنانية خاصة.


وفي تفاصيل المشاركة اللبنانية ضمن هذا المهرجان العالمي، نُشير إلى أنّه تمّ إختيار فيلم "كفرناحوم" للمخرجة اللبنانية نادين لبكي للمشاركة في المسابقة الرسمية، وهو أول عمل لبناني يتم إختياره في المهرجان منذ سبعة وعشرين عاماً، لينافس على السعفة الذهبية، وذلك بعد مشاركة المخرج الراحل مارون بغدادي عام 1991 بفيلم "خارج الحياة"، الذي نال آنذاك جائزة لجنة التحكيم بالتساوي مع المخرج الدانماركي لارس فون ترير عن فيلمه "أوروبا". أما فيلم لبكي فإنّه يروي قصة طفل لبناني يرفع دعوى قضائية لأنه يطالب بحياة كريمة، والإشكالية التي يطرحها هذا الفيلم المقتبس من الحياة اليومية للمواطن اللبناني مع كيفية معالجتها وإخراجها، لقد وفّر الفرصة الإستثنائية للمخرجة المتميّزة نادين لبكي من أجل حجز مكاناً خاصاً بها للمنافسة على السُعفة الذهبية في مهرجان "كان" العريق.


فضلاً عن ذلك، يشهد المهرجان المذكور على مشاركات عربية أخرى إذ يُشارك في المسابقة الرسمية للمهرجان فيلم "يوم الدين"، وهو من تأليف وإخراج أبو بكر شوقي، وهو مخرج مصري-أسترالي، ويحكي قصة رجل مصاب بالجذام، يغادر مستعمرة مخصصة للمصابين بهذا المرض للمرة الأولى، ليبدأ رحلة البحث في مصر عمّن بقي من أفراد عائلته.


إلى جانب ذلك، نذكر أنّ الأقسام الأخرى من مهرجان "كان" خارج قسم المسابقة الرسمية، يشارك فيها هناك بعض الأفلام العربية، ففي القسم الخاص تحت مسمّى  Un Certain Reagard أي "نظرة ما" يُشارك فيلميْن من العالم العربي وهما: فيلم "صوفيا" للمخرجة المغربية مريم بن مبارك، وفيلم "قماشتي المفضلة" للمخرجة السورية غايا جيجي. الأول يتمحور حول قصة فتاة تدعى صوفيا تنقلب حياتها رأساً على عقب بعد أن تلد طفلها، فهي لا تعرف من هو والد هذا الطفل، لتبدأ رحلة شاقة للبحث عن الأب، والفيلم الثاني يروي معاناة فتاة في ظل الظروف الراهنة في وطنها الأم سوريا. 


مع العلم أنّ حفل توزيع الجوائز سوف يُقام في السهرة الختامية للمهرجان أي يوم التاسع عشر من الشهر الجاري.