إنتهاء فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بعد تحقيقه نجاحاً كبيراً واللِّقاء سيتجدّد في العام القادم!

إنتهت بالأمس فعاليات الدورة الثانية من مهرجان الجونة السينمائي الذي بدأ يوم العشرين من شهر أيلول/ سبتمبر الحالي وإستمر لغاية الثامن والعشرين منه، وهذا المهرجان حقّق نجاحاً باهراً في دورته الثانية وأتت معظم الآراء لتُشيد به وتعتبره وصل إلى مصاف المهرجانات السينمائية الضخمة رغم عمره القصير الذي لا يتعدّى سوى عاميْن أي خلال دورتيْن.

 

شهدت فعاليات الدورة الثانية من المهرجان المذكور العديد من النشاطات مثل تكريم خاص للمخرج العالمي الراحل يوسف شاهين، إقامة ندوات سينمائية ثقافية، عروض عدّة أفلام مثل "عيار تاني" و"يوم الدين" الذي فاز بنجمة الجونة كأفضل فيلم روائي عربي طويل، مع توزيع بعض الجوائز المالية لمشاريع سينمائية سبق وذكرنا تفاصيلها بين الأفلام القصيرة، الروائية، الوثائقية والطويلة وعدد من المشروعات الفنية.

 

أما حفل الختام لقد شهد حضور نجوم عالميّين على رأسهم سيلفستر ستالون الذي قُدِّمت له جائزة الإبداع بعد عرض تقرير خاص عن أبرز أعماله. كما حضر فعاليات الحفل الختامي عدد كبير من نجوم الفن منهم: يسرا، هند صبري، منى زكي، ليلى علوي، باسل خياط، ماجد المصري، شيرين رضا، دينا الشربيني، صبا مبارك، إياد نصار، ريهام عبد الغفور، عزّت أبو عوف، ياسمين صبري، والممثلة نجلاء بدر التي تمّ إنتقادها بسبب تقبيلها لزوجها على شفتيْه خلال فعاليات السجادة الحمراء ما إعتبره البعض أنّها تعمّدت تقليد الممثل أحمد الفيشاوي الذي قام بذات الفعل مع زوجته لإثارة البلبلة.

 

في نهاية حفل ختام المهرجان قدّم مؤسّسه رجل الأعمال المهندس نجيب ساويرس الشكر لجميع القائمين على هذا الحدث ومنهم شقيقه رجل الأعمال سميح ساويرس، كما شكر محافظ البحر الأحمر ووزير السياحة على دعمهما للمهرجان ومدير الأمن على ما تمّ توفيره من أمن لمدينة الجونة، وَوَعَد ساويرس بتجديد هذا اللّقاء في العام التالي أي مع الدورة الثالثة من مهرجان الجونة السينمائي.