إلهام المدفعي يوصل صوت الوطن بالموسيقى ويستعد للحفلات الخيرية

أحيا الفنان العراقي القدير إلهام المدفعي حفلاً ضخماً في دولة الإمارات العربية المتحدة وتحديداً على أحد أكبر المسارح ألا وهو مسرح المجاز حيث اقيم الحفل تحت عنوان "إلهاميّات" يوم الجمعة الماضي الموافق في السادس من شهر كانون الأول/ ديسمبر.

إمتلات مقاعد المسرح كاملة قبل أكثر من ساعة على بداية الحفل، وخشبة هذا المسرح كانت قد استضافت العديد من نجوم العالم كالفنان العالمي ياني وكريس دي بيرغ وغيرهما. في تفاصيل حفل المدفعي، لقد قدّم مجموعة من الأغنيات منها: مالي شغل بالسوق، فوق النخل، جلجل عليه الرمان، خطّار. كما اختتم الحفل بأغنية "موطني" مهداة الى الوطن العربي وبلده العراق الذي يمر بظروف صعبة.

من جانب آخر، يستعد الفنان الهام المدفعي لإحياء حفل كبير وذلك بمناسبة تكريمه بمرور خمسة وخمسين عاماً من العطاء الفني وذلك في العاصمة الأردنية عمّان بتاريخ الرابع عشر من الشهر الحالي، وذلك تحت رعاية سمو الملكي الأمير علي بن الحسين المعظّم، وسيُرافق المدفعي مجموعة من أبرز الموسيقيّين من أنحاء العالم، وهذا الحفل من تنظيم شركة M.MADFAI وهي احد أبرز الشركات في تنظيم الحفلات الكبرى في الشرق الأوسط، وستقوم بإنتاج هذا الحفل بطريقة جديدة تماشياً مع مناسبة تكريم المدفعي.

بعد ذلك سوف يتّجه المدفعي الى العاصمة المصرية القاهرة لإحياء حفل آخر بمناسبة أعياد الميلاد المجيدة، ومن ثمّ التوجّه إلى أوروبا لإحياء مجموعة من الحفلات الخيرية التي سيرصد ريعها لصالح الجمعيات الخيرية .

علماً بأنّ المدفعي قد أصدر منذ عدّة أسابيع أغنية "عراقي عراقي"، وذلك إهداءاً إلى وطنه الأم العراق بالتزامن مع الأحداث التي تشهدها البلاد حيث أبدى المدفعي في العديد من وسائل الإعلام حزنه الشديد على الأحداث الواقعة في العراق وأبدى استعداده لاحياء أي حفل خيري كبير لمساندة أهالي الشهداء في العراق .وكانت رسالة المدفعي واضحة خلال معظم المقابلات الإعلامية بأنّ الموسيقى هي لغة الشعوب ومن حق أي مواطن التعبير بطريقته عن أي موقف للمطالبة بحقوقه.