إلغاء إنتخابات نقابة الفنانين المحترفين في لبنان وإليكم السبب!

إلغاء إنتخابات نقابة الفنانين المحترفين في لبنان وإليكم السبب!

تمّ إلغاء إنتخابات نقابة الفنانين المحترفين في لبنان حيث كان من المقرّر إقامتها اليوم، فما هي الأسباب الكامنة وراء ذلك؟

تقدّم بعض أعضاء مجلس النقابة ألا وهم: أحمد دوغان وعلي رضا وفرنسوا رحمة، والعضوان حسان الجارودي وشادي عرداتي برسالة طعن في الإنتخابات، ووُجِّهت الرسالة إلى وزير الثقافة في حكومة تصريف الأعمال محمد داوود الذي أصدر قراراً يقضي بإلغاء هذه الإنتخابات داعياً إلى إعادة الدعوة لها وفقاً للقوانين مرعية الإجراء، لا سيما التقيّد بتطبيق مواد القانون الاساسي والنظام الداخلي لنقابة الفنانين المحترفين في لبنان المعدل بتاريخ 28/6/2006 وتحديداً المواد رقم 57 و 58 و 59 منه.

جاء في رسالة الطعن: "لما كانت المادة 56 من النظام الداخلي نصت على وجوب تحديد مجلس النقابة لمضامين إجراء الانتخابات منها تاريخ إقفال باب الترشيح نهائياً، ولما كانت المادة 59 وعطفاً على المادة 56 تشير صراحة إلى إقفال باب الترشيح نهائياً قبل موعد الترشيح بثلاثة أيام، ولما كان مجلس إدارة نقابة الفنانين المحترفين بتاريخ 12/11/2019 أصدر تعميماً خاصاً بإجراء انتخابات تكميلية بتاريخ 27/11/2019 وأن قبول طلبات الترشيح تم تحديده لغاية الاربعاء بتاريخ 20/11/2019 أي وخلافاً للنظام الداخلي قبل أسبوع من تاريخ إجرائها وليس قبل ثلاثة أيام، ولما كان تقدم بعض الزملاء بطلب ترشح ضمن المهلة المحددة قانوناً ووفقاً للنظام الداخلي وتم رفض ترشحهم من قبل مجلس النقابة الحالي، وعملاً بأحكام النظام الداخلي للنقابة ومواده القانونية، نأمل من جانبكم إبطال قرار الانتخابات التكميلية ونتائجها كونها تتعارض مع الآليات المتبعة قانوناً وإلحاقها الضرر بحقوق بعض الزملاء".
وعليه، وافق الوزير المختص على الطعن ولم يُعلن بعد موعداً جديداً لإنتخابات نقابة الفنانين المحترفين في لبنان.