أحمد عز وأمل بوشوشة بين الرومانسيّة والقضيّة في "أبو عمر المصري"، وهذه مستجداته!

أحمد عز وأمل بوشوشة بين الرومانسيّة والقضيّة في "أبو عمر المصري"، وهذه مستجداته!

توليفة درامية مختلفة بين الرومانسية والقضية السياسية-الإنسانية إتّسمت بها مشاهد جمعت بين الممثل أحمد عز والممثلة أمل بوشوشة في مسلسل "أبو عمر المصري"، إليكم تفاصيلها الكاملة.

 

خلال الأيام الأولى من شهر رمضان تزامناً مع بدء عرض مسلسلات هذا الموسم، ذكرنا أنّ الممثلة الجزائرية أمل بوشوشة ظهرت في مشهدٍ واحد مع بطل مسلسل "أبو عمر المصري" الممثل أحمد عز بدور فخر الدين، إلا أنّ الحلقات الحادية والثانية والعشرين شهدت إطلالة خاصة لبوشوشة مع البطل الذي شهدت شخصيته تحوّلات درامية في الحلقة الثالثة والعشرين التي عُرضت أمس.

 

في تفاصيل أول لقاء بين عز وبوشوشة، تلتقي به صدفة وتطلب منه المساعدة كوْنها صحافية تقوم بتحقيق صحافي عن أمير الجماعة الإرهابية وتعرّض المصوّر الفوتوغرافي معها إلى إصابة، لتعترف له لاحقاً بأنّها تعرفه جيداً منذ فترة الدراسة الجامعية لتقنعه بضرورة العودة إلى نفسه أولاً أي لشخصية فخر وإلى مصر ثانياً.

 

أما المشهد الأبرز الذي جمعهما فهو الذي إرتكز حواره حول "القضية الفلسطينية" إذ أنّ أمل بوشوشة تجسّد شخصية فتاة فلسطينية وتعترف لفخر الدين بأنّها خلال تواجدها في غزّة تحت القصف كانت تتخايل أنّ الشعب المصري يحمل القضية الفلسطينية في قلبه مثلما ترمز لها أغنيات الشيخ إمام عن فلسطين لكنها تفاجأت حينما أتت إلى القاهرة من أجل الدراسة فوجدت أنّ هناك تجاهل للقضية الفلسطينية لحين رأت فخر الدين وهو يردّد في إعتصام للطلاب "يا فلسطين... يا فلسطين"، واللافت أنّ المشهد عكس مدى الكيمياء التمثيليّة بين عز وبوشوشة خاصة في اللقطات التي أظهرت دموعهما معاً في ذات اللحظات، وبعدها تعترف بِحُبِّها له منذ زمن بعيد.

 

أما ضمن أحداث حلقة الأمس فيعود فخر الدين إلى مصر ويلتقي بعائلته لكنه يتعرّض لمشكلة قانونية جديدة إذ أنّه حينما يذهب لطلب بعض أوراقه الثبوتية تستدعيه الجهات الأمنية للتحقيق معه لنتفاجأ بعدها بأنّه طلب المساعدة من عدوّه اللدود "سمير العبد" (فتحي عبد الوهاب)، ومن المتوقّع أنّ فخر الدين يقوم بحيلة للإنتقام من سمير في الحلقات القادمة!