أحمد السعدني يواجه أزمة مع الشعب المغربي، فهل مكان للعُنصرية في الأعمال الفنيّة؟!

أحمد السعدني يواجه أزمة مع الشعب المغربي، فهل مكان للعُنصرية في الأعمال الفنيّة؟!

يواجه الممثل المصري أحمد صلاح السعدني أزمة بسبب إسم إحدى الشخصيات المغربية ضمن مسلسله الجديد "الكبريت الأحمر" بجزئه الثاني ما عرّضه لإنتقاد شديد من الشعب المغربي !

وفي التفاصيل، بدأ منذ عدة أسابيع عرض الجزء الجديد من مسلسل الكبريت الأحمر الذي يتضمن شخصية تُدعى "عيشة قنديشة" أو الجنية. ليتبيّن بعدها أنّ هذا الإسم له معنى خاص لدى الشعب المغربي ويُشكّل جزءاً من ثقافته الشعبية لأن هذا الاسم له علاقة بقصة عن مجاهدة مغربية حاربت الإحتلال وأصبحت أسطورة حتى أن البعض يردد أنها تحولت إلى جنية.

وبعد الهجوم على السعدني إضطر لتوجيه إعتذاراً لجمهوره في دولة المغرب بسبب شخصية "عيشة قنديشة" في مسلسله "الكبريت الأحمر". ونشر السعدني صورة عبر حسابه في موقع انستغرام لعلَم المغرب مع عبارة "نحبك يا المغرب" ليؤكّد على احترامه وتقديره للمغرب وشعبها، مشيراً إلى وجود سوء تفاهم حول شخصية "عيشة قنديشة".

وأضاف مطالباً جمهوره في المغرب بالإنتظار ليوم غدٍ السبت بعد عرض الحلقة الأخيرة من المسلسل، ووعدهم بأنه سيبث فيديو مباشر من انستغرام ويرد على أسئلتهم ويوضح بعض الأمور حول الشخصية!

saadani 1 eb055