ماريا كاري مُتّهمة بالتحرش الجنسي بمديرة أعمالها!

ماريا كاري مُتّهمة بالتحرش الجنسي بمديرة أعمالها!

قررت الفنّانة العالمية ماريا كاري أن تردّ على الادعاءات التي صدرت بحقّها، جراء الأخبار المُلفّقة عن النجمة ومديرة أعمالها السابقة ستيلا ستولبر.

وفي التفاصيل، وصلت الأمور بهم الى المحاكم، بعد أن ادعت ستوبلر ان كاري تحرّشت بها جنسيًا، وقد فصلتها من وظيفتها بشكل تعسفي في منتصف عقدها الذي يستمر لـ 3 سنوات.

لذا قررت كاري الخروج عن صمتها، لتضع النقاط على الحروف، فردّت من خلال بيان رسمي جاء فيه:" تم انهاء عمل ستيلا ستولبر كمديرة أعمال ماريا بسبب فشلها في أداء وظيفتها بفعالية واساءة خدمة موكلتها، ولم تكن ستيلا في فترة تعاقدها".
وأضاف البيان: لقد نشرت ستيلا شائعات كاذبة، ونحن لن نرد على الأكاذيب والتهديدات".
الا أن محامو ستولبر لم يستجيبو فورًا لهذا البيان، ولكنهم قدّموا مذكرة للمحكمة يدعون فيها خرق بنود التعاقد وانتهاك الحقوق المدنية من قبل ماريا كاري وأنها تدين لمديرة أعمالها بملايين الدولارات.
كما اعترفت ستولبر أمام القاضي أن كاري كانت تعاني من مشاكل تعاطي المخدرات، كما أنها لم تتناول دواء لعلاج الاضطراب النفسي ثنائي القطب.