كيم كارداشيان تكشف تفاصيل مرضها الخطير

كيم كارداشيان تكشف تفاصيل مرضها الخطير

تعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان لمرض جلدي عندما كان عمرها 13 عاما، حيث انتشرت بقع حمراء متقشرة مع حكة على جلدها.
أخبر الأطباء كارداشيان ويست، أنها على الأرجح مصابة بالتهاب المفاصل الصدفي، وهو التهاب يسبب ألم المفاصل وتصلبه.نشرت مقالًا على موقع "Poosh" الخاص بنمط حياة أختها كورتني، والذي يحكي تفاصيل تجربتها مع المرض.وكتبت كارداشيان إلى جانب صور بقع الجلد الأحمر على ساقها، لا يمكن التنبؤ أين تظهر البقع بالتحديد.وأضافت "لقد تعلمت أن أعيش مع هذه البقع دون استخدام أي كريمات أو دواء، أغطيها أحيانا ولا أغطيها أحيانا أخرى، هذا لا يزعجني حقًا".وكشفت كارداشيان ويست، إن أعراضها أصبحت "سيئة للغاية" في وقت سابق من هذا العام.حيث ظهرت عليها آفات تغطي وجهها وغالبية جسدها وتستيقظ خلال الليل غير قادرة على تحريك يديها.وقالت كارداشيان "استيقظت في إحدى الليالي، للذهاب إلى الحمام ولم أستطع حمل هاتفي، اعتقدت أن الأمر كان غريباً فتابعت النوم.وأشارت، حين استيقظت في الصباح التالي لم أستطع الإمساك بهاتفي، وحتى بفرشاة الأسنان، خفت كثيرا، فقد أصيبت يداي بأذى شديد.وتابعت: قدرت على تحريك يدي أكثر مع مرور اليوم، لكن الألم القادم من الداخل بقي، شعرت به في عظامي.ووصفت كارداشيان ويست اللحظة المدمرة حين قدمت اختبارات دمها إيجابية للإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي والذئبة.ثم قالت أنها شعرت بالضياع حينها، لكنها تلقت أخبار أفضل بعد ثلاثة أيام عندما أخبرها الأطباء أن النتائج كانت خاطئة وهي ليست مصابة بمرض الذئبة.
وتم تشخيص حالة كارداشيان بالتهاب المفاصل الصدفي.ونصحت كارداشيان الذين يعانون من نفس المرض، يمكنكم أن تدعوا المرض يتغلب عليكم ويدمر حياتكم، لكن يجب أن تفعلوا كل شيء لتشعروا بالراحة وألا تدعوا حالتكم تتغلب عليكم.